الميثاق الوطني العراقي

The Iraqi National Charter

السياسية ذي قار تتهم حكومة بغداد بالتقصير في أزمة الأوكسجين


اتهم عضو مجلس النواب عن محافظة ذي قار “كاطع الركابي” اليوم الاثنين، الحكومة العراقية بتجاهل ازمة نقص قناني الاوكسجين في المحافظة التي تحولت لبؤرة تفشي فيروس كورونا بعد مئات الإصابات المتلاحقة.

وقال الركابي في تصريح صحفي، “للأسف لا يوجد أي اهتمام من الحكومة المركزية لوضع الناصرية، هل الحكومة أصبحت عاجزة عن توفير الأوكسجين لمستشفى يرقد فيه 500 مصاب بفيروس كورونا، ويتوفى فيها يوميا أكثر من 10 مصابين؟”.

وأضاف أن “وزير الصحة لم يكلف نفسه أو من ينوب عنه لزيارة المحافظة والوقوف على الواقع الصحي، خصوصا بعد حادثة الاعتداء على الكادر الطبي في مستشفى الحسين التعليمي بالمحافظة“، مبيناً أن “عددا من المحتجين على نقص الاوكسجين يحاولون ارباك الوضع الصحي بذي قار من خلال الدخول إلى مستشفى الحسين التعليمي وعمل الفوضى”.

وبين، “نحن كنواب محافظة ذي قار طلبنا منذ 25 يوما اللقاء رئيس الوزراء، إلا أن الكاظمي لم يهتم وتجاهل الطلب، والغريب بالأمر أنه التقى باثنين من ذوي المهن الصحية بالمحافظة، نتصور لهم علاقة بالمتظاهرين وساحات الاحتجاج، ولم يكلف نفسه بلقاء المحافظ او مدير الصحة او المسؤولين بالمحافظة”.

وتدعو محافظة ذي قار، الحكومة العراقية إلى توفير الأوكسجين للمستشفيات الخاصة بمرضى وباء كورونا المستجد.

إلا أن وزارة الصحة العراقية، حمّلت القوات الأمنية ووزارة الصناعة وإدارة مستشفى الحسين في الناصرية مسؤولية الأزمة في المستشفى، وقال المتحدث باسم الوزارة سيف البدر إن “ما حصل في محافظة ذي قار هو تقصير عن ضبط الأعداد الداخلة للمستشفى”.

واتهم البدر وزارة الصناعة بالتلكؤ في تجهيز الأوكسجين، مبينا أن الكميات المجهزة “غير كافية وليست بالجودة المطلوبة مع إن الأوكسجين مباع وليس مجانا”.

وتتهم الحكومة العراقية “فاسدين” بـ” عرقلة إنتاج مادة الأوكسجين ووصولها إلى المستشفيات”، لكن ناشطين يقولون إن الموضوع سياسي لمعاقبة الناصرية على موقفها في التظاهرات الأخيرة.

مقالات متعلقة