الميثاق الوطني العراقي

The Iraqi National Charter

السياسية دعوات متصاعدة لوقف استهداف الطارمية وإشراكها في إدارة الملف الأمني


تصاعدت الأصوات المطالبة بحل مشكلة قضاء الطارمية شمالي العاصمة بغداد ووقف التأجيج الطائفي والتصعيد العسكري المتكرر تجاهها.

عضو مجلس النواب العراقي السابق عبد الكريم عبطان دعا إلى حل نهائي لمشكلة الطارمية يفضي إلى وقف حالة الاستهداف المتكرر للقضاء، مؤكدا أن أحد الحلول المتاحة هو إشراك أبناء الطارمية في إدارة الملف الأمني في القضاء.

وقال عبطان في تصريح لوكالة يقين: إن “هناك تقصير واضح من الحكومات المتعاقبة لحل مشكلة قضاء الطارمية”، كاشفا عن وجود استهداف من قبل بعض الجهات الخارجة عن القانون للقضاء من جهة، إضافة إلى التعسف في تطبيق القانون من قبل بعض الأجهزة الأمنية الرسمية.

وأضاف: أن “وجود شخص واحد مسيء لا يعطي الحق قانونيا وأخلاقيا وإنسانيا بمعاقبة منطقة كبيرة بأكملها، كما يحدث في الطارمية”.

ودعا النائب السابق رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي إلى حل جذري وشامل لمعاناة أهالي الطارمية واشراك المنطقة بضبط الأمن، كون فرض الأمن لا يتحقق بدون تنسيق ما بين الحكومة من جهة والأهالي من جهة أخرى، كما دعا إلى محاسبة الميليشيات الخارجة عن القانون التي تسعى لإعادة البلاد إلى مربع القتل عبر التأجيج الطائفي.

مقالات متعلقة