الميثاق الوطني العراقي

The Iraqi National Charter

السياسية بيان رقم (49) السلطات الحكومية تتعمد إخفاء جريمة ساحة التحرير

وصفت اللجنة العليا للميثاق الوطني العراقي التقرير الحكومي حول ماجرى في ساحة التحرير بانه باطل هدفه التستر على مرتكب الجريمة ضد المتظاهرين وهو ما يشير إلى استمرار استخدام القوة المفرطة ضد المتظاهرين؛

وطالبت اللجنة العليا في بيان لها بتشكيل لجان دولية للتحقيق في هذه الجرائم وأمثالها في العراق لأن اللجان الحكومية متواطئة مع الجريمة المنظمة التي ترتكب بدعم حكومي

وفي ما يأتي نص البيان رقم/49/

استهدفت القوات الحكومية والميليشيات المرتبطة بها المتظاهرين السلميين في ساحة التحرير يومي الأحد والاثنين 26_27/7/2020 بالقنابل الدخانية والرصاص الحي وبنادق الصيد؛ مما أدى إلى سقوط ثلاثة شهداء وعشرات الجرحى، ولم تكتف القوات الحكومية بذلك وإنما تمادت في غيها ومنعت سيارات الإسعاف من الوصول إلى ساحة التحرير وإسعاف المرضى وإنقاذ أرواحهم؛ مما تسبب بزيادة معاناة المصابين وتفاقم وضع الخيم الطبية التي امتلأت بالجرحى، في انتهاك صارخ لحقوق الإنسان وحق التظاهر السلمي، وهو ما يكشف استمرار السجل الأسود للميليشيات وقوات الكاظمي التي تمعن في إيذاء ومعاناة الشعب العراقي .

وعلى الرغم من الأدلة الواضحة من شهود العيان ومقاطع الفيديو التي صورها الناشطون والمتظاهرون التي تثبت بالدليل القاطع مسؤولية الميليشيات والقوات الحكومية عن الجرائم التي ارتكبت بحق المتظاهرين؛ إلا أن بيان وزارة الداخلية خرج بجملة من التناقضات والافتراءات؛ لمحاولة خلط الأوراق واتهام المتظاهرين السلميين الذين تعرضوا للرصاص الحي وقنابل الغاز بممارسة العنف وتحميلهم مسؤولية ما جرى؛ وهو ما يدل على تسارع سقوط الأقنعة التي يحاول الكاظمي من خلالها خداع الشعب العراقي بعد أن ملأ الإعلام ضجيجا بأنه سيحمي المتظاهرين ويحاسب المجرمين، وهو ما يشير إلى أن مسلسل العنف واستهداف المتظاهرين مستمر في ظل حكومة الكاظمي وتستره على المجرمين وسيطرة الميليشيات على مؤسسات الدولة في العراق.

إن اللجنة العليا للميثاق الوطني العراقي إذ تؤكد أن التقرير الحكومي باطل هدفه التستر على مرتكب الجريمة ضد المتظاهرين وهو ما يشير إلى استمرار استخدام القوة المفرطة ضد المتظاهرين؛ وإلا كيف يمكن للجنة تحقيقية أن تهمل سماع شهادات المتظاهرين، ولا تحاسب من منع إسعاف المصابين، ولذلك يشدد الميثاق الوطني على تشكيل لجان دولية للتحقيق في هذه الجرائم وأمثالها في العراق لأن اللجان الحكومية متواطئة مع الجريمة المنظمة التي ترتكب بدعم حكومي.

اللجنة العليا للميثاق الوطني العراقي

28/7/2020

مقالات متعلقة